العالمتقارير سياسية

كوريا الشمالية تنتقد مجموعة السبع باعتبارها من بقايا الحرب الباردة

 قالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الرسمية يوم الثلاثاء إن كوريا الشمالية انتقدت مجموعة الدول السبع ووصفتها بأنها من “بقايا الحرب الباردة” التي تسبب صراعات من أجل مصالحها وتنتهك سيادة الدول الأخرى.

وأدان جو تشول سو، المدير العام لإدارة المنظمات الدولية في وزارة الخارجية بيونغ يانغ، وزراء خارجية مجموعة السبع “لتشويه سمعة” ممارسة البلاد “للدفاع عن النفس والسيادة المشروعة” في بيان مشترك عقب اجتماعهم الأسبوع الماضي في طوكيو.

ودعا البيان المشترك الصادر عن مجموعة السبع إلى هدنة إنسانية في الحرب بين إسرائيل وحماس، وأكد من جديد دعم أوكرانيا في حربها مع روسيا، وأدان التجارب الصاروخية التي تجريها كوريا الشمالية وعمليات نقل الأسلحة إلى روسيا.

وقال جو، بحسب وكالة الأنباء المركزية الكورية، إن “مجموعة السبع، التي تسببت وأثارت الأزمة الدولية الأخيرة، تقول هذا أو ذاك لإلقاء اللوم على الدول المستقلة ذات السيادة”.

وأضاف أن “مجموعة السبع هي المصدر الخطير الرئيسي لتدمير السلام والأمن العالميين والعقبة الرئيسية أمام إقامة نظام دولي عادل”.

وقال جو إن المجموعة لا يمكنها تمثيل المجتمع الدولي ولكنها تحمي مصالح عدد قليل من الدول، وخص بالذكر الولايات المتحدة باعتبارها مورد الأسلحة الفتاكة إلى أوكرانيا “لتدمير السلام والاستقرار عمدا” في أوروبا.

واتهم جو أيضا واشنطن “بالتواطؤ والتحريض” على شن ضربات عسكرية على غزة بينما “تحمي المذبحة البشعة التي ترتكبها إسرائيل ضد المدنيين”.

وقال جو “لقد فقدت مبرر وجودها”. وأضاف “يجب تفكيك مجموعة السبع، بقايا الحرب الباردة، على الفور، وستكون هذه الخطوة الأولى نحو نزع فتيل الأزمة الدولية الحالية واستعادة السلام العالمي”.

ويتزامن بيان كوريا الشمالية مع استضافة كوريا الجنوبية ممثلين عن 17 دولة عضو في قيادة الأمم المتحدة التي تنفذ هدنة الحرب الكورية. ومن المتوقع أن تجدد المحادثات يوم الثلاثاء التعهد بالرد على أي عدوان من جانب كوريا الشمالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *